تواصل معنا
  • قصه شاب سعودى عاش فقيراً وانتقل الى افخم فيلات العالم
    • السبت، 7 يونيو، 2014 / الساعة :
    • 14:17
    قصه شاب سعودى عاش فقيراً وانتقل الى افخم فيلات العالم


    قام أحد الأثرياء من بلد السعوديه ببناء فيلا رائعة في التصميم وقد صرف عليها اموالاً طائلة حيث أراد أن يسكن فيها هو وعائلته وبعد الإنتهاء من تجهيز أنتقل الرجل للعيش في هذه الفيلا وقد مضىت اول 5 شهور الأولى بسلام .. وكان سعيداً بسكنه الجديد
    في أحد الأيام وبينما هو نائم وابنائه وزوجته وجد ابنته الصغرى واقفه تصرخ مذعورة وخائفة وهي تشير الى أحد الجدران فأقترب منها وأخذ يهدئ من روعها وأدخلها إلى غرفة نومها ثم ذهب ليرى ما هذه الاصوات ؟
    فسمع صوتاً غريباً في الجدار وكأن هناك من يتحرك داخلها فشعر بخوف شديد وأخذ يتحقق من الأمر ولكن الصوت أختفى فجأة وبعد مرور عدة أيام بدأت الأصوات ترتفع وبدا الخوف يتجول إلى داخل هذه الأسرة يوماً بعد يوم والأصوات تتكرر من بعض الجدران خاصة في الليل فأستشار أقربائه فأشارو عليه بأن يحضر بعض مشايخ القرآن الا أنهم لم يعرفوا السبب.

    وصل إلى قناعة بأن يغادر المنزل وبالفعل غادر المنزل هو وأسرته وهو في حسرة كبيرة
    المهم ..عرض الفيلا للإيجاروانتقل إلى سكن آخرولكن المأساة نفسها تتكرر مع السكان الجدد لهذا المنزل فيهربون منه بعد مدة قصيرة ..حتى أصبح مشهوراً في الحي بأن هذا المنزل مسكون بالجن واحتار صاحبنا ماذا يفعل ولم يجد أمامه حلاً إلا عرضه للبيع فلم يقدم على شراءه أحد
     خوفاً مما يجري بداخله وفي أحد الأيام أتي فتى فقير من جنوب السعودية وكان قد أنتقل حديثاً إلى مدينة جدة وكان يبحث عن منزل ولكن المبلغ الذي معه كان لا يكفي لشراء شقة وساقه الله إلى هذا المنزل فأعجب به جداً و قد قرأ لوحة كتبت عليه بأن المنزل للبيع
    فأستفسر عنه فقام جيران المنزل بتحذيره وحكوا له قصص عجيبة عن هذا المنزل وكيف أن الجن يظهروا لساكنيه فسأل عن سعر المنزل فأعطوه عنوان المالك وذهب اليه وسأله عن السعر فطار المالك الأصلي من الفرحة وقال له كم معك من نقود فقال له معي القليل فقط قال لقد بعتك ففرح الفتى
    تمت عمليه البيع وعندما سمع الجميع بهذا الخبر أشاعوا بأن المشتري الجديد للمنزل ساحر !! المهم انتقل صاحبنا إلى المنزل ووضع به القليل من الأثاث وفي ثالث ليله قضاها في المنزل بدأ يسمع الأصوات الغريبة التي كانت تخرج من بعض الجدران فتناول قلم وأخذ يحدد أماكن الأصوات في الجدران وأستمر على هذا الحال قرابة أسبوع وأندهش لخروج الأصوات من أماكن ثابتة وبعد أن حدد أماكنها وقام باحضار فاساً وادوات الهدم وبدا فى هدم هذه الجدران وسمع أصواتاً أثناء الحفر والتكسير
    وإذا بكم هائل من الأرانب يخرج من الجدرا من مختلف الأحجام !! وكان المنزل المجاور له مكان لتربيه الارانب والدجاج وغيره وقد حفرت الأرانب حتى وصلت الي داخل جدران المنزل


    شارك المقال مع أصدقائك
    مقالات أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي
    جديد المقالات