تواصل معنا
  • شاب تقدم لخطبة فتاة فكان شرطها الوحيد للموافقة عجيب
    • الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2014 / الساعة :
    • 22:36
    شاب تقدم لخطبة فتاة فكان شرطها الوحيد للموافقة عجيب

    احب احد الشباب الصالحين فتاة طيبة و اراد ان يُكمل حبه لها بأن يتزوجها فى الحلال ، فبعث وسيط لأهلها ليسألهم فى طلبه للزواج منها ، اعجبوا اهل الفتاة بالشاب كثيراً لكنهم ارادوا ان يأخذوا رأى الفتاة كما وصى رسول الله (صل الله عليه و سلم) ، و عند سؤال الفتاة عن رأيها فى الشاب اخبرتهم بموافقتها لكن لها شرطاً وحيداً لإتمام هذا الزواج.

    كان الشرط هو ان هذا الشاب يعيش مع والدته فى المنزل بمفردهما و انها تُريد منه ان يُخرجها من المنزل او يقوم بشراء منزل جديد لتكون فيه بمفردها ، فقام الوسيط بتوصيل رسالتها الى هذا الشاب لكنه تفاجأ من هذا الطلب الغريب ، فطلب من الوسيط ان يُخبر اهلها بأنه ليس لديه أى اخوة ليترك امه لديهم ، و اذا كانت هذه الفتاة زوجته و طلبت منه هذا الطلب لقام بتطليقها ! ..
    و ختم كلامه بمجموعة ابيات شعرية فى مديح الام و حبها.


    و عندما وصلت رسالته الى الفتاة قبلت الزواج على الفور قائلة بأن الذى يرعى والدته بالتأكيد انه سيرعى زوجته ، لأنه و كما يخاف الله فى امه سيخاف الله فى زوجته و بأن الامتثال لأوامر الله لا يتجزأ.


    نرجو ان تكون هذه القصة عبرة للفتيات اللاتى يقمن بوضع حمواتهم فى كفة واحدة معهم و يبدأن فى الصراع و التحدى مع حمواتهم و يجعلن الزوج يكون فى موقف بأن يختار ما بين امه او زوجته ، و هذا الامر لا يجوز فى الدين او حتى فى الفطرة الانسانية السليمة ، كما نرجو ايضاً ان تكون عبرة للشباب الذى يهملون امهاتهم ليرضون زوجاتهم , فرضى الام من اقرب الطرق الى الله رضا الله و اغلى ما تملكه فى هذه الحياة.

    شارك المقال مع أصدقائك
    مقالات أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي
    جديد المقالات