تواصل معنا
  • تجار يوضحون سبب ظهور علبة سجائر بداخلها كرتون
    • الأحد، 10 مايو، 2015 / الساعة :
    • 02:03
    تجار يوضحون سبب ظهور علبة سجائر بداخلها كرتون

    كشفت رابطة تجار السجائر بالقاهرة والجيزة، عن ارتفاع أسعار السجائر الفرط، حيث وصلت إلى 2 جنيه وبحد أدنى 50 قرشًا، بسبب حالة الغلاء التي حذرت الرابطة منها للغياب التام للرقابة والتوعية.

    وأعلنت الرابطة عبر بيان لها تلقى مصراوي نسخة منه اليوم السبت، قائمة رصدتها من جولاتها الميدانية في أكشاك ومحلات عدد من المحافظات الكبرى، وهى القاهرة والجيزة والقليوبية والإسكندرية ومرسي مطروح والبحيرة، مؤكدة أن عدد مستهلكي السجائر الفرط ارتفع خلال الفترة الأخيرة.

    وأوضحت أن الأسعار هي، كليوبترا عادة من 50 إلى 75 قرشًا للسيجارة، بينما لا يوجد كليوباترا بوكس أو سوبر لأن مكسبهما بالعلبة أفضل من الفرط لأنهما أغلى من 2 جنيه عن العادة.

    سعر مالبورو للسيجارة 1.5 جنيه، و LM بـ1.25 جنيه، وورثمان 1.25 جنيه، ودانهيل 1.5جنيه، وفيسروري 1 جنيه، بينما لا تباع كينت فرط.

    وحول تداول صورة لإحدى علب السجائر تحتوى على كرتون بالداخل وليس سجائر، قال رئيس الرابطة، إن هناك مصانع بئر سلم في مدينة نبروة القريبة من المنصورة في محافظة الدقهلية، تقوم هذه الورش أو المصانع بتزييف العبوات ووضع علب أو علبتين فارغتين وسط خرطوشة السجائر، باستخدام ماكينات تم استيرادها من الصين.

    وأكد، أن إحدى شركات السجائر الأمريكية العاملة في السوق تقوم بإجراء مخالف من خلال مزج السجائر قليلة النيكوتين "الأبيض" بكثيفة النيكوتين "الأحمر" في نفس العلبة الحمراء بهدف زيادة مبيعات وتصريف كميات راكدة لديها من المنتج الأبيض.

    وأكد أسامة سلامة رئيس رابطة تجار السجائر، أن شراء السجائر الفرط لم يقتصر على محدودي الدخل فقط بل منهم متقدرين خاصة من الشباب ''الذين كانوا يتباهون من قبل بشراء علبة سجائر كاملة فأصبحوا الآن يشترون 10 سيجارات فقط ويضعونها في علبة من الكرتون أو معدنية''، على حد تعبيره.

    وأوضح سلامة، أنه وفقًا لاحصائيات الرابطة فإن 35 بالمئة من مشتري السجائر الفرط هم من ميسوري الحال، بينما الغالبية العظمى من الفقراء ومحدودي الدخل وموظفي الحكومة والعمال.

    شارك المقال مع أصدقائك
    مقالات أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي
    جديد المقالات