تواصل معنا
  • الغضب يجتاح المغرب .. ''طحن مواطن'' يفضح قمع الشرطة
    • الاثنين، 31 أكتوبر، 2016 / الساعة :
    • 15:03
    الغضب يجتاح المغرب .. ''طحن مواطن'' يفضح قمع الشرطة
    لم يكن محسن فكري يطمح في أكثر من رمي شباكه في عرض البحر لاصطياد أكبر عدد من الأسماك قرب ميناء أكدير، على ساحل المحيط الأطلسي، 508 كيلومت...
    شاهد الموضوع كاملا من هنا
    الغضب يجتاح المغرب .. ''طحن مواطن'' يفضح قمع الشرطة

    لم يكن محسن فكري يطمح في أكثر من رمي شباكه في عرض البحر لاصطياد أكبر عدد من الأسماك قرب ميناء أكدير، على ساحل المحيط الأطلسي، 508 كيلومتر من العاصمة الرباط، ثم ينصرف بها إلى موطنه بمدينة الحسيمة شمال المغرب لبيعها كعادته. لكن تطورًا مفاجئًا حدث. أحد رجال الأمن طلب رشوة مقابل السماح له بالمرور ببضاعته، وهوّ ما رفضه بائع السمك، حسبما أفادت روايات شهود عيان نقلها بعض المغاربة .

    اشتد غضب رجل الأمن، سحبت منه البلدية "رزقه"، بدعوى أنها فاسدة وألقوا بها في صندوق سيارة قمامة، وسط كميات من فضلات السكان، وفقا للرويات. اضطرب فكري لحاله. تدفق الدم الساخن في عروقه. قفز إلى داخل الشاحنة محاولًا استعادة بضاعته، قبل أن يهرول أحد أفراد الدورية الأمنية لتشغيل محرك الفرم الخاص بالسيارة. انسحق فكري وأسماكه واختلطت دمائهم في غسق ليل يوم الجمعة. لفظ أنفاسه الأخيرة بين فكي آلة شفط النفايات.

    واستيقظ أهالي الحسيمة على صور منتشرة بكثافة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي للشاب الثلاثيني وسط الشاحنة. انتفضوا على فيسبوك حتى حلّ المساء. خرجوا إلى شوارع المدينة والمناطق المحيطة بها تنديدًا بالواقعة.

    تقول هاجر تمسماني، وهيّ من طنجة شمال المغرب على ساحل البحر المتوسط، إن أهالي المدينة شعروا بكسرة في نفوسهم، وهبّوا لأخذ حق "بائع السمك" الذي لا يعرفونه. وتحدثت هاجر عبر فيسبوك بينما كانت تسير في مظاهرات ليلية. قالت إن الكثير من الأهالي رددوا هتافات للمطالبة بمحاكمة الذين ارتبكوا تلك "الجريمة"، ولم تكن هناك أي مشاحنات أو عنف فيما بينهم، أو مع رجال الأمن الذين فضلوا عدم الاحتكاك بالمواطنين الغاضبين خشية تصاعد وتيرة الأحداث.

    أصدر الملك محمد السادس تعليماته لوزير الداخلية يوم الأحد بالتوجه لمدينة الحسيمة لتقديم التعازي والمواساة إلى عائلة فكري بالنيابة عن القصر، نظرًا لتواجده خارج البلاد في جولة إفريقية، حسب بيان صادر عن وزارة الداخلية المغربية.

    لم يمنع التدخل الملكي وتوجيهاته بفتح تحقيق عاجل في الواقعة، من تمدد المظاهرات في أنحاء متفرقة من البلاد. تقول هاجر التي اشترطت عدم ذكر اسمها الثاني، إن الأهالي خرجوا في 16 ساحة بمدن المغرب على رأسها "الحسيمة"، مسقط رأس الضحية.

    بلغة مغربية، تحدث نوفل طِلب عبر فيسبوك أيضا عن "مشاعرهم الغاضبة"، في إشارة إلى المشاركين في المظاهرة التي شهدتها مدينته، الجديدة. يقول "الشعب خرج البارحة عن بكرة أبيه للشوارع كي يحتج ويتضامن مع شهيد الحگرة محسن فكري. آلاف الناس احتجوا أمام مبنى الأمن ومندوبية الصيد طوال الليل حتى جاء عامل الإقليم والوكيل العام للملك للتفاوض معهم".

    ودوّن الآلاف من المغرب ودول عربية أخرى على مواقع التواصل للتنديد بمقتل بائع الأسماك، وذيلوا تغريداتهم بهاشتاج "#طحن_مو"، من بين هاشتاجات أخرى. تلك الكلمة التي رددها رجل الأمن، بحسب مقطع مصور انتشر على الانترنت، ليأمر عامل البلدية بتشغيل آلة فرم القمامة. العبارة تعني بالعربية الفصحى "اقتل امه".
    شارك المقال مع أصدقائك
    مقالات أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي
    جديد المقالات