تواصل معنا
  • سعر الدولار اليوم الأربعاء 2/11/2016 في السوق السوداء والبنوك المصرية
    • الأربعاء، 2 نوفمبر، 2016 / الساعة :
    • 03:04
    سعر الدولار اليوم الأربعاء 2/11/2016 في السوق السوداء والبنوك المصرية
    سعر الدولار اليوم، حيث انتشرت في الساعات القليلة الماضية أنباء متتالية في بعض المواقع، عن انخفاض كبير للدولار، وادعاء البعض أن العملة ال...
    شاهد الموضوع كاملا من هنا
    سعر الدولار اليوم الأربعاء 2/11/2016 في السوق السوداء والبنوك المصرية

    سعر الدولار اليوم، حيث انتشرت في الساعات القليلة الماضية أنباء متتالية في بعض المواقع، عن انخفاض كبير للدولار، وادعاء البعض أن العملة الأمريكية قد هبطت أكثر من 2 جنيه مرة واحدة خلال ساعات، وأن الأمور ماضية نحو انخفاض كبير ينتهي بوصول العملة الأمريكية إلى 10 جنيهات فقط خلال أيام، وانتشرت التعليقات الإلكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما يشك أنه حملة منظمة.

    ويؤكد موقع شبكة العربي لزواره الأعزاء أن ما أثير عن انخفاض سعر العملة الخضراء مجرد أوهام، وأنه لا يعدو أن يكون سوى اتفاق بين كبار التجار على خفض قيمة العملة الأمريكية، وبث الشائعات عن انخفاضه وتشجيع مالكي العملة على البيع، لسحب المخزون من الأسواق، ثم يتلو ذلك الاستحواذ على العملة الأمريكية ورفع الأسعار إلى مستويات لم يسبق لها مثيل، ويسأل الموقع هل عادت السياحة في يوم واحد، وهل رجع المستثمرون لمصر.

    بداية الأمر أثارها سكرتير عام شعبة الصرافة الذي صرح في برنامج تليفزيوني، أن سعر الدولار قد انخفض جنيهين، وأن الأمور تسير نحو هبوط شديد في الأسعار خلال أيام قليلة، والأغرب من ذلك أنه نصح وناشد المواطنين ببيع كل ما يمتلكون من العملة الخضراء، وحذرهم بالتعرض لخسارة فادحة إذا لم يبيعوا الدولار اليوم قبل الغد، وأكد أنه يخشى الزحام على مكاتب الصرافة، ونصح بتبديل العملة من الآن.

    سعر الدولار اليوم في السوق السوداء الأربعاء 2/11/2016
    وصل سعر الدولار في السوق السوداء اليوم في مصر مقابل الجنيه إلى 17.75 جنيه للشراء مقابل 17.90 جنيه للبيع، وبذلك يقترب الدولار من حاجز 20 جنيه، لأول مرة في التاريخ، في ظل أزمة اقتصادية طاحنة، تعيشها البلاد للمرة الأولى، مع وجود ندرة في المعروض من الدولار، مما أدى إلى صعود سعر الدولار اليوم في مصر بيع وشراء في مصر.

    وفي مبادرة غريبة من نوعها، دعا رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، بوقف شراء الدولارات لمدة أسبوعين، ومنع الاستيراد تماما لمدة ثلاثة أشهر، للحد من الزيادات الرهيبة في السوق الموازي للعملة، إلا أن هذه المبادرة أدت إلى مزيد من الارتفاعات في السوق الموازي للعملة، رغم موافقة المستوردين على المبادرة الشخصية من رئيس الاتحاد، مما اضطر الاتحاد إلا التأكيد أن المضاربات على العملة تأتي من المواطنين العاديين وليس للمستوردين دخل فيها.
    شارك المقال مع أصدقائك
    مقالات أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي
    جديد المقالات