إجراءات وقائية لـ«تويتر» و«اللوفر» خوفاً من انتشار «كورونا»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أمرت إدارة موقع التدوين القصير«تويتر» موظفيها في كل من اليابان وهونج كونج وكوريا الجنوبية، بعدم الحضور إلى المكاتب والعمل من المنزل.

وأوضحت شبكة «فوكس نيوز» الإخبارية، أن «تويتر» وجه الأمر لموظفيه، الاثنين، بسبب القيود التي فرضتها سلطات الدول المذكورة سلفا، في محاولة لمنع انتشار أكبر للفيروس.

ووفقاً لسكاي نيوز، قال مدير الموارد البشرية في «تويتر»، الذي يوظف نحو 4 آلاف شخص في أكثر من 35 دولة، إنه يشجعه كل موظفيه على العمل من منازلهم.

وأضاف: «هدفنا الحد من انتشار محتمل لكورونا. نعمل بحذر وتفان للحفاظ على صحة موظفينا».

وتابع الموظف الكبير بالشركة: «بالنسبة للموظفين الذين يفضلون العمل في المكتب أو الذين تتطلب وظائفهم ذلك، فإن المكاتب ستظل مفتوحة في أوجههم».

يأتي ذلك فيما أعلن مسؤولو متحف اللوفر العريق في باريس، إغلاق أبوابه أمام الجمهور كإجراء احترازى للحد من انتشار المرض، وسط أنباء عن إلغاء معرض باريس الدولى للكتاب في دورته الـ40 وفقا لما أوردته «سكاي نيوز عربية».

كان أوليفيه فيران، وزيرالصحة في فرنسا قد قال، إن «الوباء بدأ ينتشرعلى أراضينا وعلينا كبح انتشاره».

Google News
الوسوم
شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق