تفشي “كورونا” في إيطاليا بدأ يتراجع

وبحسب وكالة “بلومبرغ”، فإن انتشار الفيروس في إيطاليا على الأقل بدأ ينحسر أخيرا، حيث تباطأ معدل النمو اليومي للحالات المسجلة لأكثر من أسبوع الآن، وقد استقرت حصيلة الوفيات اليومية، على الرغم من أعدادها الكبيرة”.

ونقلت الوكالة عن مدير الطوارئ الصحية في منظمة الصحة العالمية مايك رايان، قوله، “أملنا الشديد هو أن إيطاليا وإسبانيا تقتربان من ذروتها، وأن عمليات الإغلاق الأوروبية التي بدأت منذ عدة أسابيع ستؤتي ثمارها”.

وأضاف رايان أن “حالات الإصابة الجديدة تشير الآن إلى التعرض للمرض قبل نحو أسبوعين”.

وأشار رايان إلى أن “الدول بحاجة إلى تكثيف جهودها للعثور على المرضى وعزلهم لمكافحة المرض”.

وحذر رايان من أن الوباء لن يتلاشى من تلقاء نفسه”.

وأكد أن “البلدان بحاجة أكبر للتركيز على الاستراتيجية الناجحة للقضاء على تفشي الوباء”.

وفي السياق، قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي في مقابلة مع صحيفة “El Pais” الإسبانية، يوم الاثنين، إن “القيود على النشاط الاقتصادي لاحتواء الفيروس لا يمكن أن تستمر طويلا”.

وأضاف أنه “بمجرد أن يبدأ منحنى الإصابات الجديدة في النزول، ستدرس إيطاليا تدابير لتخفيف القيود”.

من جانبه أكد وزير الصحة الإيطالي روبرتو سبيرانزا في بيان في وقت متأخر من يوم الاثنين، أن الحكومة ستتبع توصية العلماء بتمديد إجراءات العزل العام الذي ينتهي في 3 أبريل حتى عيد الفصح على الأقل.

وتوفي بهذا الوباء حوالي 11 ألف شخص في إيطاليا منذ يوم 21 فبراير/ شباط، وهو أكبر عدد من الوفيات بسبب كورونا في العالم، في حين أُصيب نحو 97689 شخصا خلال ما يزيد قليلا على 5 أسابيع، أي أكثر من أية دولة أخرى في العالم باستثناء الولايات المتحدة.

كما أعلنت نقابة الأطباء وفاة 11 طبيبا آخرين أمس ليرتفع العدد الإجمالي للأطباء المتوفين إلى 61.

Google News
الوسوم
شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق