«نتنياهو وجانتس» يقتربان من تشكيل «حكومة وحدة»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلى المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو، وخصمه السابق، بينى جانتس، أنهما حققا «تقدمًا مهمًا» فى المحادثات الرامية إلى إبرام اتفاق نهائى لتشكيل حكومة وحدة طوارئ وطنية لمواجهة انتشار وباء «كورونا المستجد»، وأكدا أنهما سيعقدان اجتماعا لاحقًا، للتوصل إلى اتفاق نهائى.

وذكر حزب «الليكود» اليمينى، بزعامة «نتنياهو»، وتحالف «أزرق – أبيض»، الذى يقوده «جانتس» فى بيان مشترك، أن الزعيمين أجريا محادثات طوال، مساء أمس الأول، بهدف تشكيل حكومة طوارئ وطنية للتعامل مع أزمة فيروس «كورونا»، وغيرها من التحديات التى تواجه إسرائيل، مضيفًا: «تم إحراز تقدم مهم خلال الاجتماع، وسيعقد اجتماع آخر خلال ساعات للتوصل إلى اتفاق نهائى».

ودعا «نتنياهو» الإسرائيليين إلى الوحدة، مؤكدًا أنه سيتم تشديد الإجراءات لمواجهة «كورونا»، فيما ذكرت القناة 12 العبرية، أن الاتفاق بين الجانبين تم بشكل كبير، وأن الخلاف فقط بشأن هوية وزير العدل.

وأكد مسؤولون بحزب «الليكود» أنه من المتوقع أن يعرض «نتنياهو» على وزراء حاليين، العمل كسفراء لإسرائيل، بدلًا من حقائبهم الوزارية، وأشارت وسائل إعلام عبرية، إلى أنّ حزب «أزرق – أبيض»، غير معنى بحقيبة (الخارجية)، لأن القيادى فى الحزب، جابى أشكينازى، غير مهتم بالمنصب، وكان من المفترض أن يتولى هذه الحقيبة لمدة عام ونصف العام، حتى ينتقل «جانتس» من منصب وزارة الأمن، ليصبح رئيسًا للوزراء.

وذكرت وسائل الإعلام العبرية أن «جانتس» وفريقه طالبوا بحقيبتى (الصحة والأمن)، وأوضحت أنه يتعين عليه أن يوافق على سن قانون يسمح لـ«نتنياهو» بتولى منصب قائم بأعمال رئيس الحكومة، لأنه من المفترض أن يمثل للمحاكمة فى اتهامات بـ3 قضايا فساد، مايو المقبل.

Google News
الوسوم
شاهد المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق